fbpx

Suolo e Salute arabian

سوولو وسالوتي أرابيان

Suolo e Salute arabian

Control, Inspection and training company

الزراعة العضوية

الزراعة العضوية والإنتاج العضوي

الزراعة العضوية Organic Farming التي تعتمد على البيئة وتتجنب أستخدام المواد الكيميائية والأسمدة المصنعة كيميائياً, وتتمثل في قوانين ومعايير منظمة حديثاً لتنظيم سلسلة الإنتاج العضوي من الزراعة و حتى التجهيز والتداول للمنتجات, إليكم الإجابات على الأسئلة التالية:

  • ما هي الزراعة العضوية؟
  • مواصفات وقوانين الزراعة العضوية حول العالم.
  • الفرق بين الزراعة العضوية والزراعة التقليدية.
  • بداية وتاريخ الزراعة العضوية.
  • نمو وازدهار الزراعة العضوية في الفترة الأخيرة.
  • وأخيرا: أطرح أسئلتك عن الزراعة العضوية.

أشترك في قائمة الزراعة العضوية عن طريق الزر التالي لمتابعة جميع الأحداث والندوات الخاصة بالزراعة العضوية

ما هي الزراعة العضوية؟

المصادر: منظمة الفاو (منظمة الأغذية والزراعة)

وتختلف أشكال تطبيق النظم الإدارية للزراعة العضوية حسب البيئة ونوع المحصول والتربة ولكنها تعتمد بشكل كبير على البحوث والتجارب لابتكار حلول لمواجهة المشكلات والتهديدات في إطار الحفاظ على إتباع القوانين المنظمة للإنتاج العضوي.

مواصفات وقوانين الزراعة العضوية حول العالم

تطبق كل دولة منتجة للغذاء العضوي قانون خاص يراعي وتم وضعه حسب الظروف والبيئة الخاصة بكل منطقة أو دولة أو نظام إنتاج.

قانون الزراعة العضوية الأوروبي
قانون الزراعة العضوية الأوروبي
نظام الزراعة العضوية الأمريكي
نظام الزراعة العضوية الأمريكي
معايير الزراعة العضوية السويسرية
معايير الزراعة العضوية السويسرية
معايير الزراعة العضوية اليابانية
معايير الزراعة العضوية اليابانية

من قوانين الزراعة العضوية:

الفرق بين الزراعة العضوية والزراعة التقليدية

الفرقالزراعة العضويةالزراعة التقليدية
حالة الطلب على الإنتاجيحظى الإنتاج العضوي على طلب كبير ويكون منتج موثوق خاصتاً إذا كان المنتج حاصل على شهادة تطبيق قوانين أو معايير الإنتاج العضوي.تختلف حالة الطلب للإنتاج الغذائي بالشكل التقليدي ولكن قد يكون هناك بعض القيود على المبيعات خاصتاً للتصدير أو التوريد للمنظمات التي تتبع معايير الجودة.
التحور الوراثيغير مسموح به في الزراعة العضوية.لا يوجد نظام محدد أو معايير للتنظيم للإنتاج التقليدي.
الأسمدة والمبيداتيعتمد على المدخلات الطبيعية والغير مصنعة ويكون بنسب محددة وأنواع معينة هي المسموح بها. (قائمة المدخلات المسموح في الزراعة العضوية) ولكن تختلف هذه القائمة من نظام لأخر و من قانون لأخر لذلك إذا كنت تتعامل مع أحد الجهات للإعتماد يجب الرجوع لها أو قوانين المواصفة المتبعة.لا يوجد نظام لتحديد أستخدام المدخلات سواء للكمية أو الأنواع
التشغيل والتداوليعتمد على التشغيل والتداول المنظم لتتبع المنتج من الوحدة الإنتاجية وحتى المستهلك.لا يوجد تتبع للإنتاج والمبيعات.
النظم الإداريةنظام إداري منظم جداً للإنتاج والتحليل والإحصاء وإجراء البحوث على الإنتاج.نظام إداري طبيعي تختلف أهدافه بين إدارة وأخرى.

بداية وتاريخ الزراعة العضوية

بدأت الزراعة العضوية منذ مدة في الحياة البدائية وقد نشأت مفاهيم الزراعة العضوية والمعايير نتيجة لأبحاث وتجارب السير ألبرت هوبارد، و رودولف شتاينر وقد تم أبتكاره ونشأت الفكرة من التأمل والتفكير في نمو الغابات التي تكبر وتنشاً دون أي تدخل في المدخلات مثل الماء والهواء وكذلك دون مدخلات للتربة.

وذلك في بداية القرن العشرين (1900 ميلادياً) وقد كان الإنتاج الغذائي محدود لدرجة كبيرة وكانت المُعِدَّات المستخدمة والأساليب شبيهة بشكل كبير إلى الإنتاج العضوي حتى قد بدأ إنتاج الأسمدة والأساليب الحديثة لزيادة الإنتاج الذي قد نتج عنه تقليل التدخل الحيواني والبيئي الطبيعي, وقد بدأ العالم رودولف شتاينر بملاحظة التأثير على الإنتاج.

بداية انتشار مفاهيم الإنتاج العضوي

حيث بداء في إلقاء محاضرات في بعض مزرعة كوبيرزيس في بولندا في عام 1924 وخلال هذه المحاضرات بدأت فكرة تركيز المزارع على تحقيق التوازن بين التربة والإنتاج النباتي والحيواني وتوضيح مدى الترابط بين تناول الحيوانات من النباتات و الفضلات (الأسمدة الحيوانية) على التربة, مما يعتمد على إعادة التدوير الطبيعي.